التخطي إلى المحتوى

اعلانات - Advertisement


هل يمكن عمل كاميرا جودتها أعلي من عين الإنسان هل فى المستقبل سيكون هناك كاميرا جودتتها تتعدى دقة عين الانسان ، تطور الكاميرات فى الوقت الحالى.

صورة كاميرا جودتها اعلى من العين

معلومات عن الكاميرات

الكاميرات تتطور كل يوم وكلما تطورت الكاميرا كلما اقتربت من عين الإنسان في دقتها ، وقد بدات اول كاميرا بدقه البيكسل ، وتطورت حتي وصلت الي الميجا بيكسل ، وها نحن اليوم نجد بعض الكاميرات التي تتعدي دقتها ٥٠ ميجا بيكسل ، فهل يمكن أن تتعدي الكاميرات وتتفوق علي عين الإنسان .

هل يمكن أن تتعدي الكاميرا عين الإنسان

من المستحيل أن تصل الكاميرات في دقتها الي دقة عين الإنسان للعديد من الأسباب نذكر منها .

  1. دقة أفضل كاميرا في العالم الآن لا تتعدي ٥٠ ميجا بيكسل او ربما تزيد قليلاً وحتي إن وصلت الي أعلي درجاتها ووصلت الي ١٠٠ ميجا بيكسل فهذا لا يُقارن بعين الإنسان التي تصل دقتها الي ٥٧٦ ميجا بيكسل .
  2. لم ولن يستطيع البشر صنع أطراف صناعية تشابة الأطراف الطبيعية مع أن صناعة طرف صناعي في غاية السهولة إذا ما قورنت بعمل عين صناعية أو أي شئ يُشابة العين .
  3. نظرياً من المستحيل ان نصنع كاميرا تفوق عين الإنسان ولتفهم هذا لنتخيل أن العلم إستطاع صُنع كاميرا دقتها٦٠٠ ميجا بيكسل أي أنها أعلي من عين الإنسان التي تصل دقتها الي ٥٧٦ ميجا بيكسل ، عندما ننظر الي الصورة فان جودتها سوف تكون اعلي من جودة اعيننا ولن نستفيد بتلك الجودة العالية لاننا لن نري الصورة الا بدقة أعيننا والتي تبلغ ٥٧٦ ميجا بيكسل .
  4. الكاميرا لا تستطيع التصوير الا بأمر من الإنسان ، بينما عين الإنسان تصور طوال حياتك فتتجاهل الأشياء العادية ولا تحفظها في المخ ، وتحفظ الاشياء التي تحتاجها فيما بعد .
  5. الكاميرا تحتاج الي كارت ميموري للتخزين وكلما إمتلئ الكارت الميموري تحتاج الي ان تمسح بعض الصور ، ولكن العين تنقل الصورة الي المخ والذي يخزن تلك الصور في ذاكرة لا نهائية .
  6. عدسة العين تستطيع التكيف والتقاط الصور القريبة والبعيدة على السواء . أما عدسة الكاميرا فيجب تغيير بعدها البؤري تبعا لبعد الجسم عن الكاميرا .
  7. تنقل العين الصور الي المخ في أعصاب ناقلة تصل عدد تلك الأعصاب الي ٨٠٠ الف عصب ، صناعة عصب واحد من تلك الأعصاب أصعب من صناعة ادق كاميرا في العالم ، فتبارك الله أحسن الخالقين .


اعلانات - Advertisement


اعلانات - Advertisement

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *