“المضغة” و “الشمة” و “النشوق” أسماء مختلفة للكيف عبر الفم واضرارهم

المضغة والشمة والنشوق

الكيف من أخطر المشاكل التي يتعرض لها الشباب في مجتمعنا الحالي وهي طريقة لتدمير مستقبل الأجيال القادمة ، وتتعدد وسائل الكيف منها السجائر التي يستخدمها معظم الشعوب العربية ، والشيشة وغيرها ، ولكن جميع تلك الوسائل تكون عن طريق الدخان ، ولكن هناك أنواع جديدة للكيف منها ما يُسمي بالمضغة عند المصريين ، أو الشمة عند الجزائرين او النشوق لدي البعض ، هذا النوع من الكيف انتشر بصورة سريعة خاصة في مصر ودول الصعيد وسوف نتعرف أكثر علي هذا النوع من المكيفات .

ما هي الشمة أو المضغة

تُعرف باللغة الإنجليزية chewing tobacco ، وهي عبارة عن التبغ الغير محروق ويتم إضافة له بعض الأشياء مثل الملح والرماد والحناء ، يتم إستخدام هذا النوع من المكيفات عن طريق وضعة في الفم بين الشفة والأسنان أو أسفل اللسان ، ويتم تركه لكي يتحرر منه النيكوتين الي الدم ويمتصة الجسم ولها تأثير أشد ضرراً من السجائر نظراً لإرتفاع نسبة النيكوتين الموجوده بها ، ولكن الفرق بينها وبين أنواع الدُخان الأخري أنها لا يحدث بها أي تدخين .

أسماء مختلفة للشمة

الشمة لها أسماء مُختلفة تختلف من كل بلد والأخري فالبعض يسميها ( الشمة – المضغة – التنباك – السعوط – النشوق – السفة – السويكة – البردقان ) ومنها اليمني والسوداني والباكستاني والهندي .

ما هو السبب في إنتشار الشمة

١ – سعرة المنخفض ساعد بصورة كبيرة في انتشارة ، فأي شخص يستطيع أن يشترية بسعر منخفض وبدون أي مشاكل .

٢ – البعض يعتقد أن الشمه أو المضغة هو طريقة للتخلص من السجائر ، فيلجئ إلي إستخدام الشمة بدل السجائر ، فيترك السجائر بالفعل ولكنه يُدمن هذا النوع الجديد وهو الشمة .

٣ – يعطي شعور ومزاج مشابة للسجائر بل وأقوي في تأثيرها من السجائر ، لأن نسبة النيكوتين الموجوده بالشمة أعلي من النسبة الموجودة في السجائر .

أضرار المضغة

١ – لها تأثير ضار جداً علي اللثة والفم والأسنان حيث أنها تعمل علي تشقق ميناء الأسنان ، مما يساعد علي تكون الفطريات والبكتريا التي تؤدي الي تقرح اللثة ، وهو الأمر الذي يشتكي منه كل مدنين الشمة .

٢ – هناك بعض الدراسات التي أُجريت لمعرفة تأثير الشمة علي الجسم وإكتشفت الدراسات ان تلك المضغة تعمل علي تكوين بؤر صديدية وهي سبب رئيسي للحمي الروماتيزمية التي تُصيب القلب والكلي والمفاصل .

٣ – لسان الإنسان الطبيعي به ملايين الحليمات المسئولة عن التذوق وتميز الأطعمة بعضها عن بعض ، ونتيجة تعرضها للمواد السامة الموجودة في الشمة تفقد اللسان قدرتها علي التذوق .

٤ – تُسبب الشمة سرطان اللسان واللثة وهما من أخطر الأمراض التي قد تؤدي الي وفاة من يتعاطاها ، كما أنها تُسبب مشاكل في القلب والشرايين .

٥ – الكثير من الذين يُدمون إستخدام الشمة يعانون من الضعف الجنسي وضعف الإنتصاب وبعد التوقف عنها تعود حالتهم الي الحالة الطبيعية .

مواضيع مشابهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى