التخطي إلى المحتوى

خلق الله الإنسان وخلق جميع الكائنات من حولنا، وبالرغم من تطور العلم وكل ما وصلنا اليه من تطور ما زلنا نقف عاجزين أمام أبسط الجراثيم التي لا تُري بالعين المُجردة.

ولكن وهبنا الله شئ بداخلنا يُسمي المناعة ووظيفتة هي مُحاربة تلك الأجسام الغريبة مجرد دخولها للجسم، وتكوين مناعة من هذا الفيرس، فبمجرد دخولة مرة أُخري يتم القضاء عليه فوراً.

ما هي المناعة

المناعة هي كائنات متعددة الخلايا بداخلنا لديها القدرة علي مُهاجمة الميكروبات والفيروسات التي تدخل إلي الجسم والمناعة إما أن تكون فطرية منذ ولادة الإنسان أو مُكتسبة من الأمراض التي تُصيب الشخص ويتكون بداخل الجسم مُضادات تعمل علي حماية الإنسان، ولكن وفي ظل بحثنا عن علاج سريع يُحفز عمل المناعة اخترع الإنسان المصل واللقاح، وكلاهما يعمل علي دعم المناعة ورفع كفاءتهم ولكن هناك فرق بينهم، فما هو الفرق بين المصل واللقاح.

الفرق بين المصل واللقاح

المصل

لكي يتم تصنيع المثل فإن العلماء يقوموا بإحضار حيوانات قوية المناعة مثل الحصان ويتم حقنها بالجرثومة، فيتكون بداخل هذا الحيوان مُضادات وأجسام مناعية لهذا الفيروس، يتم فصل هذا المصل من الحيوان وحقنه في الإنسان ولكن المصل وظيفته مُهاجمة المرض لفترة مُؤقتة ولا يدوم طوال الحياة لذلك فهو أضعف من اللقاح.

مثال علي المصل

عندما يتم عض أي إنسان من ثعبان سام يتم إعطائه مصل سابق التحضير في المعمل هذا المصل عبارة عن سم الثعبان الذي حُقن في حيوان وتم استخلاصه منه، ويتم إعطاء المصل للشخص فيتم شفائه.

اللقاح

اللقاح هو الشيء الأقوى من المصل، فبدلاً من إعطاء الفيرس إلي حيوان واستخلاص المصل وإعطائه للإنسان، يتم حقن الإنسان بنوع من أنواع الفيرس الضعيفة أو الميتة، فتحفز المناعة علي العمل وتكوين أجسام مُضادة داخل الجسم تدوم مدي الحياة.

مثال علي اللقاح

لقاح الحصبة هو عبارة عن فيرس ضعيف من فيروسات الحصبة ويعمل العلماء علي إضعاف الفيروس حتي لا ينتشر في الجسم ولكنها تُحث المناعة علي تكوين مُضادات داخل الجسم فلا يُصاب الإنسان بالحصبة مرة أُخري.

لماذا قد نُصاب بالمرض عدة مرات بالرغم من تكوين أجسام مُضادة؟؟

هناك سؤال مهم يسأله العديد من الأشخاص، وهو لماذا كل عام نُصاب بمرض الإنفلونزا بالرغم من أن الجسم يكتسب مناعة من المرض.

والإجابة هي لأن الفيروس يقوم بتحوير وتغيير نفسة كل فترة فعندما يُهاجم الجسم في العام الجديد لا يتعرف عليه المناعة ويبدأ في مُحاربتة من جديد وتكوين أجسام مُضادة جديدة.

اقرأ أيضا



التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *