التخطي إلى المحتوى

ما هي البشعة

ما هي البشعة – في كثير من الأحيان تكون هناك بعض القضايا المُعقدة والتي تكون الأدلة بها غير واضحة ويكون الحكم في تلك القضية في غاية الصعوبة فكان العرب قديما يلجئوا إلي شئ يُعرف باسم البشعة في هذا الموضوع سوف نعرف بعض المعلومات عن التلحيس بالنار وما هو التلحيس بالنار وأهم المعلومات عنها.

ما هي البشعة

البشعة لها العديد من الأشكال المختلفة عبر العصور ولكن الشكل الشائع للبشعة هي عبارة عن قطعة من الحديد يتم وضعها في النار تحت درجة حرارة مرتفعة حتي تُصبح قطعة الحديد حمراء اللون، فتصبح لون قطعة الحديد حمراء ومتوهجة، في هذا الوقت يقوموا برفع قطعة الحديد من النار ويطلبوا من الشخص أن يقوم بلحسها أو وضع لسانه عليها، فإذا حرقت النار لسانة يكون كاذب وان لم تمسة النار بسوء يكون صادق.

متي يلجئ الناس الي البشعة

يلجئ بعض الأشخاص الي تلك الطريقة في بعض السرقات أو حوادث القتل أو الجرائم والتي يكون بها بعض الغموض ولا يوجد دليل واضح يستطيع القاضي من خلاله الحكم ببراءة الشخص او إتهامة، في هذا الوقت يقوم القاضي بتحويل المُتهم إلي المُبشع، والمُبشع هو الشخص الذي يقوم بالبشعة وهو شخص متمرس في عملة وبه بعض المواصفات الخاصة.

كيفية حدوث البشعة

يقوم المُبشع بالإستماع إلي القضية والنظر في الأدلة والإستماع إلي الشهود وعرض كل تفاصيل القضية كاملة أمام الطرفين.

يقوم المبشع بمحاولة إقناع الطرفين بالحل الودي وإقناعهم بالتراضي دون اللجوء إلي البشعة ومحاولة الإصلاح بينهم إن اقتنعوا تنتهي الجلسة وإن لم يقتنعوا يتم إعلامهم أنهم ملتزمين بالبشعة مهما كانت النتيجة، فإذا تعرض الشخص المتهم للحرق يكون ملزم بتحمل العقوبة المناسبة، وان كان برئ يكون من ادعي علية التهمه ملزم بعقوبة أيضا.

ينظر جميع الحاضرين إلي شكل لسان المُتهم قبل حدوث البشعة لكي يتأكدوا أن اللسان سليم، وبعد ذلك يقوم المُتهم بلحس القطعة الحديدية المُلتهبة بالنار للتأكيد علي برائتة او ادانتة.

انواع البشعة عبر التاريخ

هناك قصة تاريخية تقول أنه عندما أرادت سيتا أن تبرهن صدقها أمام زوجها راما الذي اتهمها بأنها خانتة وأحبت رجل غيرة قامت بإمساك قطعة حديدية ملتهبة وسارت بها سبع خطوات دون إن تُؤذيها النار حين هذا نادوا ببرائتها وهناك أشكال مختلفة للبشعة عبر التاريخ منها.

  • أن يسير المتهم حافي القدمين علي حديد مُلتهب بالنيران دون أن يمسة اي ضرر.
  • نوع آخر من البشعة وهو ان يقوم الشخص بإنزال يدة في الزيت المغلي او الرصاص الذائب وإخراجها دون ان يحدث لها ضرر.
  • وفي الهند يقومون بإعطاء الشخص المتهم ماء غطس فيه صنم مُقدم وهو شئ ضار في الحالات العادية ولكنهم يعتقون أن البرئ لن يضرة هذا الشئ.

التفسير للبشعة

يتخذ الأشخاص المؤمنين في حقيقة البشعة قصة سيدنا إبراهيم دليل علي صدقها حيث أن النار التي لم تحرق إبراهيم وكانت برداً وسلاماً علية لأنه برئ وصادق في تبليغ الدعوة فبالتالي لن تحرق الشخص الصادق.

وهناك تفسير ربما يكون مقبول ولكنه ليس علمي، حيث يعتقدون أن الرجل الصادق يكون واثق من نفسه ولا يشعر بالخوف فلا يجف ريقة ولعابة وبهذا يكون اللعاب يُغطي اللسان ولا يؤثر علية درجة الحرارة، والعكس يحدث للشخص الكاذب حيث أن كذبة يجعل لعابة يجف من فمة وبالتالي تحرقة الحديدة.

معلومات عامة عن البشعة

  • كلمة البشعة إسمها مأخوذ من بشاعة المُحاكمة حيث أن عملية تقريب النار ووضعها علي لسان شخص هو شئ صعب لا يتحملة أحد.
  • هناك من يعتقد في البشعة أنها دجل وأن من يقوم بها هو ساحر وهناك البعض الآخر الذي يري أنها حقيقة.
  • تُعقد البشعة في بيت المُبشع، ويتحمل الكاذب تكاليف كل شئ من إنتقال وأجر المُبشع.
  • أكثر القضايا التي يتم إستخدام البشعة بها هي حوادث القتل والنسب والعرض والسرقة.

الزوار شاهدو أيضا



التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *