بيتان من الشعر لا يتحرك فيهما اللسان وبيتان لا تتحرك فيهما الشفتان

روعة اللغة العربية

دائماً ما نتكلم عن مدي فصاحة وروعة اللغة العربية ، فاللغة العربية من أصعب اللغات في العالم ، وهذا ليس عيب فيها فكلما زادت صعوبة الشئ كلما زادت صاحبها ذكاء ، وقد برع العرب قديماً في إستخدام اللغة العربية وتفننوا في إختراع كل ما هو جديد في اللغة ، واليوم سوف نقدم شئ من تلك الأشياء التي برع فيها العرب في إستخدام اللغة وهما بيتين أحدهم لا يتحرك فيه اللسان والآخر لا تتحرك فيه الشفاة واليكم البيتين.

بيتين لا يتحرك فيهما اللسان

آب همي وهم بي أحبابي
همهم ما بهم وهمي مابي

اقرأ هذان البيتان وستجد أن لسانك ثابت طوال قرائتك للبيتين ولم يتحرك غير شفتيك .

بيتين لا تتحرك فيهما الشفتين

قطعنا علي قطع القطا قطع ليلة
سراعا علي الخيل العتاق اللاحقي

ايضاً اقرأ هذين البيتين وسوف تُلاحظ أن شفتيك لم تتحرك نهائيا وفقط لسانك هو الذي يتحرك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى