” المنافسة الغير مشروعة ” متي وكيف تكون المنافسة غير مشروعة

ما هي المنافسة

المنافسة عموماً تكون بين شخصين يجمعهم عمل واحد أو تجارة واحدة أو أي شئ مشترك ، فيلجئ كل خصم الي محاولة إثبات ذاتة والتفوق علي منافسة ومن هنا تنشأ المنافسة بين جميع الأطراف وكل طرف يعمل جاهداً علي إثبات ذاتة والتفوق علي جميع منافسية .

أنواع المنافسة

المنافسة لها نوعان لا ثالث لهما وهما

١ – منافسة مشروعة

هي المنافسة التي لا يستخدم فيها المنافسين أي وسائل للغش ، فمثلاً محليين تجاريين بجوار بعضهم البعض يبيعون نفس السلعة ، وكلاهما يقدم أفضل ما لدية والمشتري هو من يقرر أيهما أفضل ، فتلك هي المنافسة الشريفة المشروعة .

٢ – منافسة غير مشروعة

النوع الثاني هو المنافسة غير المشروعة ويلجئ فيها المنافسين إلي إستخدام أساليب وطرق شيطانية للفوز علي منافسهم ، وعلي نفس المثال نفس المحليين المجاورين ، عندما يقوم أحدهم بعمل سمعة سيئة عن المحل الثاني فيبتعد عنه زبائنة فتلك هي المنافسة غير المشروعة .

متي تكون المنافسة غير مشروعة

تكون المنافسة غير مشروعة عندما يقوم المنافس بإستخدام وسائل وطرق منافية للقانون ، أو العادات والعرف ، بهدف التفوق علي المنافس ، فعندما يفشل الشخص في التفوق بالطرق المشروعة يلجئ إلي الطرق الغير مشروعة .

أشكال وصور المنافسة غير المشروعة

١ – الإعتداء علي السمعة

 قد يلجئ المنافس إلي نشر معلومات غير صحيحة وغير حقيقية عن منافسة فمثلاً يقول أن منافسة يشتري المنتجات الرخيصة منتهية الصلاحية بالرغم من أن منافسة لا يفعل هذا ، ولكنه يقول هذا الكلام ليكون سمعة سيئة عن منافسة فيبتعد عنه الناس ويقتربون منه .

٢ – إتخاذ نفس الإسم أو الماركة

يكون أحد الأشخاص قد تعب طوال حياتة واجتهد ليكون لسلعتة إسمها في السوق ولها المستهلك الذي يطلبها بالإسم ، فيقوم أحد المنافسين بعمل محل أو منتج يحمل نفس الإسم فينخدع العملاء ويذهبون إلي المنافس ويبتعدون عن الشخص الأصلي الذي تعب طوال حياتة في تكوين هذا الإسم ، فتلك المنافسة بالطبع غير مشروعة .

٣ – وضع بيانات غير حقيقية

يلجئ البعض الي إلي عمل دعايا لشركتة أو محلة ولكنها وهمية وغير حقيقية لكي يقوم بمنافسة خصمة ، فمثلاً يدعي أنه حاصل علي شهادات من مؤسسات عالمية ، ويدعي أن بضاعتة تأتي من أماكن بها جودة مرتفعة في التصنيع ، فمثلاً هو يبيع المنتج الصيني ولكنه يدعي أنه منتج ياباني .

٤ – تقليد طُرق الإعلان

أيضاً من طرق المنافسة غير الشريفة أن يقوم الشخص أو الشركة بعمل اعلانات مشابهة للشركة المنافسة للحصول علي عملائهم وهي من الطرق الغير شريفة في المنافسة .

٥ – تحريض العمال

من الأعمال الشيطانية التي يقوم بها البعض هو تشجيع العمال علي التظاهر ضد الشركة وعمل إضرابات مما يؤدي إلي توقف العمل وهبوط مستوي الشركة وترك مجال للمنافسين للتفوق بكل سهولة ، والبعض الآخر يشجع العمال علي ترك العمل لدي المنافس والعمل لديهم بأسعار أعلي ليحصل من هؤلاء العمال علي أسرار شركة المنافس ، وبالطبع كل تلك الأشياء غير شريفة .

٦ – تخفيض الأسعار

يلجئ بعض الشركات الجديدة الي تخفيض السعر عن المنافسين لجلب العملاء ، فيترك العملاء السلعة من جميع التجار ويذهب الي السعر الأرخص ، وهذة منافسة غير شريفة الا اذا كان البائع يري أن المكسب كبير وأن التجار يستغلون الزبائن فقرر هو أن يقلل من ربحة من أجل العدالة ، أما إذا كان تقليل السعر لفترة مؤقتة وبعد ذلك يعود بالأسعار كما كانت فتلك منافسة غير شريفة .

كيف يتصرف المتضرر

في تلك المنافسة الغير شريفة يكون هناك متضرر ويجب أن يوقف هذا الشخص عند حدة فكيف يكون تصرفة ، علي المتضرر أن يرفع دعوي الي القضاء إذا حدث له أي ضرر مادي أو معنوي ، ويتم الحكم بالتعويض علي هذا الشخص الذي إرتكب منافسة غير شريفة .

مواضيع مشابهة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى