اللجوء السريع إلي الطبيب النفسي مشكلة المجتمع القادمة – ومتي تلجئ للطبيب النفسي

اللجوء السريع إلي الطبيب النفسي

من المشكلات الكبيرة القادمة في مجتمعنا وفي حياتنا العصرية والتي أصبح يعترف بها حتي الأطباء النفسيين هو أن الجميع أصبح يتوجه إلي الطبيب النفسي لأقل المشكلات، فمنذ فترة ليست بعيدة لم يكن يتوجه للطبيب النفسي غير الأشخاص الذين يُعانون من أزمات كبيرة في حياتهم، أو من يُعاني من مشاكل نفسية كبيرة، أو مرض نفسي خطير.

ولكن الآن أصبح الأمر مُختلف، وأصبح الطبيب النفسي مضطر ليتحدث مع المريض عن مشاكل تكاد تكون أقل من البسيطة والسبب في هذا الأمر هو الأهل.

لماذا الأسرة هي المسئول الأول

ببساطة يجد الأب أو الأم طفلهم حزين لأي سبب من الأسباب البسيطة، فيحاول التحدث معه فيصده الابن أو الابنة فلا يحاول التحدث معه أو إيجاد طريقة للتواصل معه ولكنه يُجبرة علي الذهاب للطبيب النفسي، وهنا تتصاعد المشكلة ففي البداية كانت مشكلة بسيطة ستأخذ وقتها وتزول، ولكن الآن أصبحت مُشكلة نفسية تتطلب علاج نفسي، وأصبح الشخص يعتقد أنه مريض نفسي، وأصبح الأمر كبير ومُعقد.

بالرغم من أن الأمر لم يكن يحتاج سوي بعض المُحاولات من الأهل لاستدراج الابن في الكلام ومعرفة المُشكلة ومحاولة إصلاحها.

لماذا أصبح الطبيب النفسي الخيار الأسهل

1 – ضعف خبرة الأهل في التربية

معظم المشاكل النفسية يكون سببها الأسرة إما أن الوالدين لا يُهتمون بأبنائهم، أو أن هناك اهتمام وخوف زائد عن الطبيعي، أو انشغال الأسرة عن ابنائها وعدم التحدث معه لفترات طويلة بسبب أن الأب والأم أصبحوا يتوجهون للعمل باكراً ويعودون متأخراً، فأصبح الاهتمام بالأبناء يأتي في المؤخرة وليس في الأولويات.

2 – الحياة البسيطة

البعض يعتقد أن سهولة الحياة تجعل من الشخص سعيد، ولكن هذا الأمر خاطئ جداً، فكلما كانت الحياة بسيطة كلما كانت المشاكل البسيطة تبدو أكبر لصاحبها، فقد تجد شخص يشعر بأزمة نفسية كبيرة بسبب أن والدة لا يرُيد شراء سيارة حديثة له، أو أن حبيبته تركته، أو أي مشكلة بسيطة تبدو في نظرة هو نهاية العالم.

3 – الخوف الزائد من الأهل

بعض الآباء لديهم خوف زائد علي أبنائهم بحيث أنهم إذا رأوهم يشعرون بأي حزن يجبروهم علي الذهاب للطبيب النفسي وهذا أمر خاطئ عليك أن تُعلمهم كيف يواجهون مشكلاتهم ويحلونها ولا يستسلمون للأمر منذ البداية ويكون الطبيب النفسي هو الخيار الأسهل بالنسبة لهم.

اقرأ : فوائد حفظ القرآن علي الذاكرة والنفسية والشخصية.

متي نلجئ للطبيب النفسي

في بعض الأحيان يكون للطبيب النفسي دور هام ويجب التوجه اليه في أسرع وقت ومن تلك الأسباب التي يجب التوجه إلي الطبيب النفسي فوراً هي.

1 – عندما تكون مُصاب بأي نوع من أنواع الفوبيا مثل الخوف من المرتفعات أو الخوف من من مواجهة الناس وغيرها من أنواع الفوبيا.

2 – الأرق الدائم والشعور بالتوتر لفترات كبيرة وليست لفترة عابرة، فبعض الناس يكون لديهم أرق مرضي لا يزول الا عند تناول العلاج النفسي المُناسب.

3 – إذا شعرت بأي أفكار انتحارية فيجب أن تتوجه الي الطبيب فورا والحرص علي تناول العلاجات بشكل مُنتظم، وإذا وجدت ابنك لدية أفكار انتحارية فتوجه به إلي الطبيب فوراً.

4 – اذا كان الابن أو الابنة مُصابة بالاكتئاب لفترة طويلة وفشل الأبويين في إخراجهم من الاكتئاب فمن الضروري التوجه إلي الطبيب النفسي، ولكن بعد عدة مُحاولات ولا تجعل الطبيب النفسي هو الخيار الأول لكم.

اقرأ أيضا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى