التخطي إلى المحتوى

الديستوبيا

جميعنا قرأ عن المدينة الفاضلة التي يعم فيها السلام ، الجميع متحابين فيها والكل يسعي الي مصلحة الجميع لا أحد يهتم بنفسة ، الجميع سواسية ، القاضي في نفس منزلة عامل النظافة ، تلك المدينة عُرفت في الأدب بإسم يوتوبيا ، وعلي النقيض ظهر في الأدب المعاصر نوع جديد من الأدب يُسمي الأدب الديستوبي أو الديستوبيا ، وهي نقيض يوتوبيا ، حيث تلك المدينة الفاسدة كما تخيلها كُتابها بكل ما تحملة كلمة فساد من معني وسوف نتعرف في هذا الموضوع بصورة أقرب عن الأدب الديستوبي .

ما هي الديستوبيا

الديستوبيا هي كلمة يونانية تعني المكان الخبيث أو المكان الفاسد ، وهو يصور المستقبل بشكل سوداوي حيث الفساد يعم جميع الأماكن ، وتم التجرد من النزعة الإنسانية ليصبح الإنسان مثل الآلة لا يفهم شئ سوي تتفيذ الأوامر ، اصبح الحب لا معني له في الأدب الديستوبي ، الرجل يخبر الشرطة عن والدة عندما يخالف القانون ، مع العلم أن القانون صارم في أشياء غير مفهومة ، فمثلاً لك ثلاث وجبات في اليوم في مواعيد مُحددة إذا خالفت المواعيد تتعرض للعقاب ، هذا علي سبيل المثال .

صفات روايات الديستوبيا

ما يميز روايات الديستوبيا هي عدة أشياء تجدها ظاهرة في اي رواية من روايات الديستوبيا مثل .

  • تجدها متجردة من جميع ملامح الإنسانية .
  • تجد القمع والفقر والجهل والظلم مسيطرين علي المدينة .
  • إنهيار الإنسانية وجميع القيم والأخلاق والمبادئ عند البشر .

أشهر روايات الديستوبيا

أول رواية في هذا المجال كانت تحمل إسم العالم الآخر والعالم ذاتة ، للكاتب الإنجليزي جويف هول وتم نشرها في عام 1607 ومن أشهر الروايات في هذا المجال .

  1. رواية 1948
  2. رواية فهرنهايت 451
  3. رواية الفترة المحددة
  4. رواية نحن
  5. رواية عالم جديد شجاع
  6. رواية ايرهون
  7. رواية العقب الحديدية
  8. رواية الرجل النائم
  9. رواية في – رمز الثأر
  10. رواية مزرعة الحيوان
  11. رواية العرق القادم وإن كنت تفكر في قراءة أحد روايات الأدب الديستوبي فأنا أُرشح لك رواية 1948 والتي سوف تأخذك لعالم آخر .



التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *