التخطي إلى المحتوى

علامات حسن الخاتمة ، البعض يعتقد أنها غير حقيقية ، والبعض يتأكد يقيناً أن الله يترك علامات تدل علي أن هذا العبد كان صالحاً ومات علي صلاح ، فمن عبد الله وأطاعة لن يخذلة الله عند موتة ، بالتأكيد سوف يجعلة يري مقعدة من الجنة ، أو سوف يوفقة للموت علي الطاعة ، فمن أحب شئ في الأغلب سوف يموت علية ، من أحب الغناء والمعازف سوف يموت عليها ، ومن أحب الصلاة سوف يموت عليها ، ومن أحب الله وفقة الله لحسن الخاتمة عند موتة .

وعلي عكس حسن الخاتمة يوجد أيضاً علامات لسوء الخاتمة ، وهذا يكون لمن عظم شرة في الحياة ، ولمن ظلم وتكبر وافتري ولم يوفق قبل مماتة في الحصول علي توبة تُنجية من عذاب يوم عظيم ، فهذا يكون عذابة الذي نراة في الدنيا أن تكون خاتمته سيئة في الدنيا .

كيف يحصل الإنسان علي الخاتمة الحسنة

من السهل أن يحصل الإنسان علي خاتمة حسنة إذا كان قريب من ربة ويعبدة حق العبادة وسوف نذكر بعض النقاط إذا كنت متوافرة بك فبإذن الله خاتمتك سوف تكون خاتمة حسنة ومن تلك الشروط .

١ – أن يتوب المسلم قبل موتة توبة نصوحة إلي الله ويعزم علي عدم العودة إلي المعاصي والذنوب ، وتكون توبتة نابعة من قلبة ومن كل جوارحة .

٢ – المداومة علي الطاعات فليس من الشرط أن تفعل كمية كبيرة من الحسنات في فترة ثم تنقطع عن الطاعة ، فأحب الأعمال إلي الله أدومها وإن قل ، فاحرص علي فعل الطاعات والمداومة عليها حتي تنال رضي الله .

٣ – أن تتذكر الموت دائماً وتجعلة نصب عينيك دائماً ، وتعمل لتلك اللحظة التي سوف تأتي لا محالة .

٤ – كلما أردت أن تفعل أي ذنب تذكر أنك قد تموت وأنت علي تلك المعصية ، تذكر أن الله يراك وأنت تفعل هذا الذنب ، وإذا لم تجد طريقة للتخلص من ذنبك فبادر كل ذنب بالحسنات تمحها .

٥ – الإستقامة والإبتعاد عن طريق الضلال ، فالحق واضح والضلال واضح ، والطريق علي الجنة معروف ، والطريق إلي النار أيضاً معروف ، إذا كنت حريص علي أن تكون خاتمتك خاتمة حسنة فاحرص علي أن تكون من أهل الجنة .

٦ – أن يكون إيمانك لله وحدة بعيد عن أي رياء وأي نفاق ، إذا كنت فعلاً تخاف الله فسوف يوفقك الله الي حسن الخاتمة بكل تأكيد .

٧ – أن تُكثر من العمل الصالح ، فكلما كنت تقضي وقت أكبر في العمل الصالح كلما كانت فرصتك أكبر في الموت وأنت تفعل هذا العمل الصالح .

٨ – حسن معاملة الناس وجعلهم يحبوك من أهم الأشياء التي تجعل لك خاتمة حسنة ، فبمجرد أن يذكرك الناس بعد موتك بالخير فهذا يُعتبر من الخاتمة الحسنة للعبد ، كن دائماً بشوش في التعامل مع الناس وأحسن اليهم .

علامات حسن الخاتمة للمؤمن

العلامات التي تدل علي صلاح العبد بعد موتة كثيرة ومتعددة ، نذكر أهم العلامات التي تدل علي حسن الخاتمة للعبد المؤمن وهي كالتالي .

١ – عرق الجبين

من علامات حسن الخاتمة للعبد الصالح هو رشح الجبين أو الرأس ، والرشح يعني العرق ، وهذا الدليل أو العلامة من حديث بريدة بن الخصيب, رضي الله عنه: ( أنه كان بخراسان فعاد أخا له وهو مريض, فوجده بالموت ، وإذا هو بعرق جبينه ، فقال: الله أكبر, سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول « موت المؤمن بعرق الجبين » ) .

وهذا دليل واضح علي أن من يعرق جبينة عند الموت هو شخص مؤمن .

٢ – الموت في ليلة الجمعة

من علامات صلاح العبد هو موتة يوم الجمعة ، وليس معني هذا أن كل من يموت يوم الجمعة هو عبد صالح ، ولكن كل عبد صالح يموت يوم جمعة هو بالفعل عبد صالح وقريب من ربة ، وعن رسول الله ﻗﺎﻝ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ” : ﻣﺎ ﻣﻦ ﻣﺴﻠﻢ ﻳﻤﻮﺕ ﻳﻮﻡ ﺍﻟﺠﻤﻌﺔ ﺃﻭ ﻟﻴﻠﺔ ﺍﻟﺠﻤﻌﺔ ﺇﻻ ﻭﻗﺎﻩ ﺍﻟﻠﻪ ﻓﺘﻨﺔ ﺍﻟﻘﺒﺮ ” .

٣ – نطق الشهادة قبل الوفاة

أجمل دليل علي حسن الخاتمة للعبد هو أن يكون آخر كلامة قبل الموت “أشهد أن لا إله الا الله وأن محمد رسول الله” أسأل الله أن يجعل آخر كلامنا في الدنيا هو الشهادة ، وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: « من كان آخر كلامه لا إله إلا الله دخل الجنة » .

٤ – الموت شهيداً

الشهيد له الجنة مع الرسل والصحابة رضوان الله عليهم ، والشهادة من أعظم علامات حسن الخاتمة ، وهي ليست فقط بالموت في الحرب ولكن هناك بعض الحالات التي وضحها رسول الله صلي الله علية وسلم يكون فيها أصحابها شهداء ، فقد قال صلي الله علية وسلم «من قتل في سبيل الله فهو شهيد ، ومن مات بالطاعون فهو شهيد ، ومن مات في البطن فهو شهيد ، والغريق شهيد» .
وأيضاً هناك حالات أُخري للشهيد مثل المرأة التي تموت أثناء الوضع ، ومن يموت بالحريق فهو شهيد ، والميت بداء السل شهيد ، والميت دفاعاً عن دينه أو نفسه أو عرضه أو أهله فهو شهيد .

٥ – الموت علي عمل صالح

من علامات حسن الخاتمة أن يموت الشخص وهو يفعل أي من العبادات والعادات الصالحة ، كأن يموت وهو يصلي أو يموت وهو يتصدق ، أو يموت وهو في درس قرآن ﻳﻘﻮﻝ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ « ﺇﺫﺍ ﺃﺭﺍﺩ ﺍﻟﻠﻪ ﺑﻌﺒﺪ ﺧﻴﺮﺍ ﻃﻬﺮﻩ ﻗﺒﻞ ﻣﻮﺗﻪ، ﻗﺎﻟﻮﺍ ﻭﻣﺎ ﻃﻬﻮﺭ ﺍﻟﻌﺒﺪ، ﻗﺎﻝ ﻋﻤﻞ ﺻﺎﻟﺢ ﻳﻠﻬﻤﻪ ﺇﻳﺎﻩ ﺣﺘﻰ ﻳﻘﺒﻀﻪ ﻋﻠﻴﻪ » .

٦ – ثناء الناس علي الميت

من علامات حسن الخاتمة أن يُثني الناس علي الميت ويمدحونة بالصفات الجيدة فعن أنس رضي الله عنه قال مَرُّوا بجنازة فأثنوا عليها خيراً فقال النبي صلى الله عليه وسلم: «وَجَبَت» .

ثم مَرُّوا بأخرى فأثنوا عليها شرا فقال النبي صلى الله عليه وسلم «وَجَبَت» .

فقال عمر بن الخطاب رضي الله عنه ما وجبت؟ قال صلى الله عليه وسلم ” هذا أثنيتم عليه خيراً فوجبت له الجنة ، وهذا أثنيتم عليه شراً فوجبت له النار ، أنتم شهداء الله في الأرض ” متفق عليه .

علامات سوء الخاتمة

علامات سوء الخاتمة سوف نذكرها سريعاً نسأل الله عز وجل أن يمنع عنا كل علامات سوء الخاتمة وأن يرزقنا حسن الخاتمة ، ومن علامات سوء الخاتمة .

  • الموت علي معصية .
  • عدم قدرتة علي نطق الشهادة أثناء موتة .
  • تحول لون الجثة إلي الأسود وانبعاث رائحة سيئة منه .
  • ذكر الناس للميت بالصفات السيئة .

اقرا ايضا : التفسير العلمي والديني للشخص الذي يبتسم عند موته



التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *